إن أردنا الحديث عن الاسواق الشعبية في اسطنبول فعلينا الأول الحديث عن التنوع الهائل في الاماكن السياحية في اسطنبول، وعن التغير التاريخي الذي مر عليها والذي تأثرت به أسواقها، فالتاريخ القديم وإن غاب ساكنوه لكن تأثيرهم لم يغب في التأثير الحضاري والمعماري على الأسواق الشعبية وفي نوعية البضائع التي مازالت تُعرض فيه.

أهم الاسواق الشعبية في اسطنبول

1.    السوق المصري

تم بناء هذا السوق في 1660 بأمر من السلطان تورهان (Turhan Hatice Sultan) كان جزءً من مدرسة المسجد الجديدة، وحتى يكتمل البناء استغرق 60 عاماً. للسوق ستة أبواب، أما سبب تسميته بالسوق المصري لكونه مختصاً ببيع البهارات ويتواجد فيه صانعوا الألحفة والقطن.

أما الآن فيتواجد في السوق العديد من البضائع الأخرى، كالمجهورات، الأحذية، اللحوم، وحتى الأطعمة المعلبة. أكثر من يقصد هذا السوق فيقصدوه من أجل شراء البهارات، المكسرات، أو على الأقل للاستمتاع بالروائح التي تملأ المكان. لهذا يُعتبر السوق المصري من أكثر الاسواق الشعبية في اسطنبول زيارةً مِن قِبَل السيّاح الأجانب والعرب الذين يقصدون السياحة في اسطنبول.

يقع السوق المصري في منطقة الفاتح بالقرب من مسجد يني (Yeni Cami)يبدأ السوق العمل من الثامنة صباحاً ويُغلق السوق أبوابه في السابعة مساءً كل يوم ما عدا الأحد حيث يبدأ السوق متأخراً قليلاً حيث يشرع في فتح أبوابه للزائرين في التاسعة والنصف ويغلق كما يُغلق كل يوم في السابعة مساءً.

اقرأ أيضاً: أجمل الأماكن السياحية في اسطنبول

السوق المصري في اسطنبول

2.    سوق بايزيد الشعبي (Kapalıçarşı Grand Bazaar Beyazıt Kapısı)

يفتح السوق أبوابه من الثامنة صباحاً وحتى السادسة مساءً طِيلة أيام الأسبوع ما عدا الأحد. يقع السوق بالقرب من جامع بايزيد، ويبعُد عن جامع السلطان أحمد ما يُقارب النصف ساعة، أي أنه يقع في الجنوب من السوق المصري على مسافة منه.

وسوق بايزيد هو أحد الاسواق الشعبية في اسطنبول التي يقصدها السيّاح من شتى بقاع الأرض حين يأتون قاصدين السياحة في اسطنبول، يُشبهه البعض بسوق الحميدية في سوريا، وبالعديد من الأشواق الشعبية الأخرى في الدول العربية، عليك السؤال عن الأسعار قبل الشراء، والمفاصلة أيضاً فقد تستطيع أخذ ما تريد بنصف السعر.

يحتوي السوق العديد من المنتجات، النجف، التحف، وغيره، لكن أكثر الأشياء المتواجدة فيه هي الهدايا التذكارية وما يجذب نظر السائح.

الاسواق الشعبية في اسطنبول

3.    سوق النحاس (Copper-smiths market)

يقع سوق النحاس في منطقة بيازيد وهو ضمن مجموعة من الاسواق الشعبية في اسطنبول التي تقع في منطقة بايزيد، يتم صنع كل المنتجات يدوياً من النحاس، ولها شهرة واسعة في كافة المناطق التركية وكافة البلدان، والمُتنزه في المنطقة يلمس التاريخ التركي القديم، ولهذا مازالت تلك المنطقة تجذب السياح الأجانب والمحليين.

4.    السوق الكبير (Kapalı Çarşı)

يقع السوق الكبير في الشمال الشرقي من سوق بايزيد الشعبي في منطقة الفاتح بإسطنبول، وهو أحد أهم الاسواق الشعبية في اسطنبول.

السوق الكبير  أو جراند بازار أو السوق المغطى وغيره مِن الأسماء، هو سوق كبير يتضمن الكثير من الأسواق الداخلية الفرعية، مشهور ببيع المنتجات الجلدية، المجوهرات، والهدايا التذكارية، والهدايا العادية.

بخلاف المحلات المتواجدة في السوق فهناك الباعة المتجولون والباعة الذين يفترشون الأرصفة، يُعتبر هذا السوق مِن أكبر أسواق تركيا وله تاريخ قديم جداً يعود لأكثر مِن قرنين. يتميز السوق بسقفه الملون المليء بالزخارف والنقوش.

اقرأ ايضا: السياحة في تركيا

السوق المسقوف في اسطنبول

لكن أثناء تجوالك عليك الانتباه في الشراء فالسلع قد تُباع لك بأضعاف سعرها المفترض، لهذا الفِصال في البضائع مهم جداً حتى تستطيع أخذ السلع بسعر أقل بكثير من أسواق أخرى.

لِكبر السوق وازدحامه لا يُنصح باصطحاب الأطفال به، وإن قررت اصطحابهم فعليك الانتباه لهم جيداً في التجوال حتى لا يضيعوا في زحمة الناس وتشعب الطرقات والمفارق.

كما يُنصح باستقلال المواصلات العادية أو باصات التنقل والنزول قبل البازار والاتجاه له سيراً، أخذ سيارة خاصة والاتجاه بها للسوق سيأخذ منك كثير من الوقت لازدحام الطريق إليه وبالتالي سيرفع التكلفة عليك.

5.    ارستا بازار/ سوق السلطان أحمد (Arasta Çarşısı)

أحد الاسواق الشعبية في اسطنبول التي يقصدها السياح،  يقع في منطقةٍ محاطة بالأماكن الأثرية والتاريخية، فعلى مسافة منه للشمال يقع قصر توباكاي، للجنوب الغربي على مسافة منه يقع جامع آيا صوفيا الصغير بينما أقرب الجوامع لهذا البازار هو جامع السلطان أحمد أو ما يعرف بالمسجد الأزرق ذي المآذن الستة.

وهناك سوق آخر على مقربة منه وهو جراند بازار أو السوق الكبير. يعتبر هذا السوق من الأسواق الصغيرة ورغم هذا يشتمل على العديد من الأشياء ويقصده الكثيرون هرباً من الازدحام في الأسواق الأخرى المحيطة به. بعد انتهاءك من عملية التسوق يمكنك زيارة متحف آيا صوفيا الذي يقع للشمال من البازار، أو التنزه على شاطئ البحر، أو الجلوس في أحد المطاعم والمقاهي القريبة.

اقرأ ايضا: الاماكن السياحية في اسطنبول

ارستا بازار

6.    سوق أورتاكوري/ السوق المفتوح (Sani Grand Bazaar)

اسمه يعني السوق المشمس الأرضي، وهو أحد أشهر الاسواق الشعبية في اسطنبول التي تقع بالقرب من رصيف أورتاكوي، ومسجد المجيدية الكبير، حيث يقع في الشمال منهما. يصلح هذا السوق الشعبي لشراء الهدايا التذكارية. بالقرب من هذا السوق الحمام التاريخي، فندق راديسون، والعديد من الأماكن الأخرى التي يمكن الذهاب إليها مشياً على الأقدام، كما يمكن التنزه على الشاطئ بعد الانتهاء من عملية الشراء.

7.    معرض البساط العثماني (Ottomania Rug Gallery)

يقع هذا المعرض في منطقة السلطان أحمد، على مسافة في اتجاه الجنوب الشرقي من جامع الفاتح في اسطنبول، يعمل من الثامنة صباحاً وحتى الثامنة مساءً طيلة أيام الأسبوع، ويُعتبر أحد أفضل الأماكن لشراء البساط العثماني ذي الطراز القديم، ويتراوح السعر مِن ألف دولار إلى أكثر من عشرة آلاف دولار.

قبل المغادرة عليك اقتناء وصل بعملية الشراء، والسؤال عمّا إذا كان هذا السجاد مما يتطلب جمارك عند الخروج به من تركيا، أو إثبات لتاريخ صنعه حتى لا يُعتقد أنه من السجاد الأثري الذي يتم تهريبه خارج البلاد.

هذا السوق مِن الاسواق الشعبية في اسطنبول التي يختلف محتوى ما تبيعه عن الأسواق والبازارات الأخرى، فالأسواق المتخصصة ببيع السجاد فقط قليلة.

اقرأ أيضاً: ما هي أفضل المناطق السياحية في تركيا؟

الاسواق الشعبية في اسطنبول

8.    سوق الكتب (Sahaflar Carsisi)

يفتح السوق أبوابه طيلة أيام الأسبوع من التاسعة وحتى السابعة والنصف مساءً، يقع هذا السوق في منطقة الفاتح أمينونو، بالقرب من الأسواق الأخرى, هذا السوق هو أشهر الأسواق الشعبية في اسطنبول المختصة ببيع الكتب المستعملة، حتى أنك قد تجد نماذج امتحانات وقصص أطفال وغيره من الأشياء في هذا المكان، إن كنت تبحث عن الكتب الحديثة فعادةً لا يمكن العثور عليها بين أرفف هذا السوق.

الخلاصة

تتعدد الاسواق الشعبية في اسطنبول، بعضها يمكن الوصول إليه عبر خدمة سيارة مع سائق في اسطنبول، وبعضها يجب أن تترجل من السيارة لتصل إليه تفادياً للازدحام وحتى لا تضطر لدفع الكثير من المال، الاسواق الشعبية في اسطنبول يقصدها الأشخاص المحليين والأجانب، شراء الهدايا التذكارية، السجاد، البهارات،

وغيره من المقتنيات هي من أهم الأمور التي يفعلها الشخص عند السياحة في اسطنبول، ما الذي تعنيه السياحة في تركيا وزيارة الأماكن السياحية في اسطنبول إن لم يقم الشخص بزيارة الأسواق الشعبية فيها؟!

إن أردت أن تعرف عادات شعب ما، أو الاطلاع على تاريخه عليك بالذهاب للأسواق القديمة، والاسواق الشعبية في اسطنبول بكثرتها واختلافها ستُخبرك عن حضارة مضت وتركت أثراً في بازاراتها بنقوشها المتعددة على الجدران، لا تنظر للمحلات فقط، بل انظر للسقف عند زيارة تلك الأماكن أيضاً.

‫شاهد أيضًا‬

رحلة القرية البولندية

محتوى المقال أين تقع القرية البولندية؟كيف يمكن الذهاب في رحلة القرية البولنديةأنشطة يمكن م…